كيف تجعلين طفلك يحب تناول الخضروات و الفواكه

 

يجد العديد من الآباء و الأمهات صعوبات كبيرة في إقناع أطفالهم بتناول المأكولات الصحية و لا سيما الخضروات و الفواكه فالطفل بطبيعة الحال ينجذب إلى ما تنشره وسائل الإعلام في إعلاناتها عن الوجبات الخفيفة و الطعمة السريعة التي تحمل أضرارا بليغة للطفل في معظم الأحوال على عكس الأطعمة الصحية التي تحمل القيم الغذائية المهمة لبناء جسم الطفل و اكتمال نموه.

– و لهذا فنحن نقدم لك فيما يلي مجموعة من النصائح كي تجعلي طفلك يقبل على تناول الأطعمة الصحية و من ضمنها الخضروات و الفواكه: 

– قومي أنت و زوجك بتناول الخضروات و الفواكه أمامه فالطفل يحب تقليد الكبار و سيفعل المثل.

– عودي طفلك على تناول الثلاث وجبات الأساسية داخل منزلكم في مواعيد معينة.

– قدمي إلى طفلك الخضروات بأشكال مغرية كأن تقطعيها على هيئة حيوانات و وجوه أو تنوعي في ألوانها.

– ضعي بين الأطعمة الصحية بعض الأطعمة التي يحب طفلك تناولها و إن لم يتقبل هذا جربي أكثر من مرة فرغبته في أكل طعام معين تتغير في كل لحظة.

– عند ذهابك إلى السوق و اختيارك للخضروات و الفواكه خذي طفلك معك و اجعليه يشارك في اختيارها.

– عند إعداد سلاطة الخضروات دعي طفلك يشارك معك و إن لم يستطع اجعليه يجلس معك و أنت تقومين بالإعداد فهذا سيحمسه لتجربة تذوقها.

– لا تجعلي طفلك يتناول الحلويات و الشيكولاتة و شرائح البطاطس المقلية و المثلجات بكثرة لأن هذا من شأنه أن يجعله يعزف عن تناول الخضروات و الفواكه.

– لا تقومي أنت و زوجك بشري المياه الغازية و العصائر المعلبة أمامه لأنه سيحب تجربة ما تجربانه.

– شجعي طفلك على شرب العصائر الطبيعية و تناول الفواكه و الخضرواتبين الوجبات بدلا من تناول الأغذية السريعة و الحلويات.

– إذا رفض الطفل تناول الخضروات و الفواكه فلا تقدمي له الأطعمة الأخرى التي يرغب في تناولها فعندما يشعر بالجوع سيأكلها رغما عنه حتى يعتاد عليها.

– عند ذهابكم إلى نزهة أو رحلة خارج البيت قومي بإعداد الأطعمة التي ستتناولونها في البيت و ضعي معها بعضا من الخضروات و الفواكه.

– لا تقدمي لطفلك كميات كبيرة من الخضروات و الفواكه بل قدمي له ما يتناسب مع سنه و بأحجام صغيرة.

– اجعلي طفلك يتناول أكثر من نوع في طبق الخضروات فلا تدعيه يأكل الطماطم فقط مثلا بل اجعليه يتذوق الأصناف الأخرى أيضا.

– لا تقدمي لطفلك الطعام الذي يفضله كمكافأة له على تناول الخضروات لأن هذا سيجعله يفكر بأن الخضروات ليست بنفس جودة الطعام الآخر.

– إذا رفض طفلك تناول الخضروات و الفواكه أو بعضا منها في بداية الأمر فلا تغضبي و تتذمري و تجعليه يأكلها رغما عنه بل حاولي أن تصبري معه و تستخدمي أساليب أخرى لأن هذا الأسلوب سيولد له إحساسا بكراهية هذه الأصناف أكثر.

– عندما يقم بالأكل تحدثي معه و مازحيه و قصي عليه بعض القصص عن الفوائد الجمة للخضروات و الفواكه و تأثيراتها الإيجابية في صحة الإنسان.

طفلك لن يتقبل كافة الأمور التي تودين منه فعلها على الفور حتى و لو كانت فيها الفائدة له فهو لا يعي ذلك بعد لكن عليك بالتحلي بالصبر و الثقة و تجربة الأمور الجديدة في تحفيزه على تناول الطعام الصحي.



.todaywomenhealth