نصائح لاستعادة رشاقتك بعد الحمل

 

بعد فترة الولادة تجد المرأة صعوبة في استعادة رشاقتها وخسارة الكيلوغرامات الزائدة التي اكتسبتها أثناء الحمل. في هذه المقالة ستجدين سيدتي أهم النصائح والطرق التي ستمكنك من استعادة رشاقة جسمك من دون أدنى تعب.

 

بعض النصائح لاستعادة رشاقتك بعد الحمل :

– في البداية حسب المختصين، يجب عليك أن تكون معنوياتك مرتفعة بتفكيرك في أفكار ايجابية تمنحك طاقة أكبر، إذ لا فائدة من اتباع أية حمية إذا كان مزاجك مكتئب أو عصبي.

 

– من الضروري أن تستعيدي نشاطك أولا وقوتك، بتناول أطعمة مغذية، بعد ذلك يمكنك اتباع حمية.

استعادة لياقتك مجددا بعد الولادة، تحتمل أن تستغرق وقتا يمتد من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر أو أكثر من ذلك، لكي تخسري الوزن الذي اكتسبته عندما كنت حاملا.

 

– قد تخسري حوالي أربع كيلوغرامات خلال الولادة، بما في ذلك وزن الطفل، وبعد ذلك فإن الوزن الذي ستخسرينه يعتمد على نظام التغذية وعلى مقدار ما تقومين به من تمارين رياضية، لذلك خططي لها جيدا.

يمكنك البدء بإتباع حمية غذائية بعد شهرين أو ثلاثة أشهر على الولادة، وذلك بعد أن ترجعي إلى طبيبك المختص لتأكد من صحتك.

 

– يجب أن تختاري حمية سهلة وغير معقدة لتمنحك شعورا بالشبع، تحت إشراف طبيبك المختص في التغذية.

– إذا كنت مرضعة فعليك ألا تقومي بإتباع أي نوع من الحميات الغذائية، فطفلك بحاجة لجميع أنواع المواد الغذائية الموجودة في جسمك، احرصي على تناول كل شيء بكمية معتدلة، وممارسة الرياضة، كما أن الرضاعة الطبيعية تعالج السيلوليت.

 

– لا تضعي أهدافا يستحيل تحقيقها، فيجب عليك ألا تعتقدي أنك ستستعيدين وزنك ورشاقتك مباشرة بعد الولادة.

– لا تتناولي الأطعمة المصنعة، فهي تحتوي على نسبة عالية من الدسم.

– تجنبي الأطعمة الغنية بالدهون والحلويات والشكولاطة.

 

– مارسي الرياضة مع أمهات أخريات، لكي تتشجعي، يمكنك أن تبتدئي لمدة عشرة دقائق يوميا، على أن تزيدي المدة تدرجيا.

– يجب أن يتضمن غذائك أطعمة طازجة وخفيفة ومغذية، الغنية بالألياف والخضر والفواكه على اختلافها، ولا تنسي طبعا أن تكثري من شرب الحليب للحصول على الكالسيوم الضروري لك ولطفلك، وتحرصي على أن تكون هذه الوجبات صحية ومغذية، خالية من الدهون والسكريات المضافة.

 

todaywomenhealth.com